كانون CANON تُبهر زوار إكسبو دبي بجولات تمشية لالتقاط الصور مع مرشدين في أكثر المواقع جاذبية

مينا نيوزواير: دبي، 31 يناير: لم تساعد كانون الشرق الأوسط، كانون، بصفتها المزود الرسمي للطباعة والتصوير لمعرض إكسبو 2020، في تقديم المعرض للعالم في أبهى صورة، مستغلة في ذلك إمكانات الطباعة والتصوير التي أتاحتها في الموقع، فحسب، بل حرصت أيضاً على أن يحصل الآلاف من زوار المعرض يومياً على لحظات رائعة لا تُنسى. 
 
كانون CANON تُبهر زوار إكسبو دبي بجولات تمشية لالتقاط الصور مع مرشدين في أكثر المواقع جاذبية

ومن خلال التركيز على صناعة أحلى الذكريات وتصويرها في "أعظم معرض على وجه الأرض"، تُبهر كانون منذ أكتوبر 2020ملايين الزوار عبر ما تُتيحه لهم من فرص متنوعة للتصوير من دون تلامس والمشاركة في جولات التصوير والمسابقات والجلسات التفاعلية وورش العمل.  وُيتيح هذا الحدث الأيقوني، الذي أُطلق عليه "أعظم معرض على وجه الأرض"، للزوار فرصاً لا حصر لها لتسجيل أفضل لحظات تجلي براعة البشر في إكسبو 2020 بدعم من كانون، وتشمل هذه اللحظات أجنحة المعرض الرائعة وأحدث الروبوتات والاحتفالات الفريدة من نوعها المقامة في الموقع.
 
ومن بين المرافق التي وفرتها كانون لذلك 17 كشكاً مزودة بكاميرات احترافية للتصوير الفوري من دون تلامس، والتي تلتقط صوراً مجانية. وقد التقطت هذه الأكشاك أكثر من 20,000 صورة وسجلت عدداً لا حصر له من اللحظات التي لا تقدر بثمن.  وفي ظل لوائح جائحة كوفيد-19 والبروتوكولات الخاصة بها، أثبتت هذه الأكشاك أنها تحظى بشعبية لا مثيل لها بين مختلف الفئات وضمنت التقاط صور مثالية في كل مرة.

تعد جولات التمشية لالتقاط الصور في المواقع الشهيرة المحيطة بإكسبو 2020 نشاطًا فريداً من نوعه لن يُمحى من ذاكرة الزوار، والذي تستضيفه كانون كل أسبوع منذ بداية هذا الحدث العالمي. وتوفر هذه الجولات التي لا مثيل لها فرصة لعشاق التصوير الفوتوغرافي والمصورين الطموحين لاستكشاف الجانب الإبداعي لديهم وخوض تجربة رائعة عبر أبرز المعالم وأكثر المواقع جاذبية لالتقاط صور ملائمة لإنستغرام في إكسبو 2020، وقد أثبتت هذه الجولات شعبيتها لدى جميع الفئات العمرية - بداية من الأطفال الذين يُجربون أولى كاميراتهم وحتى المحترفين المخضرمين الذين يرغبون في التقاط لمحات عن الحدث الأكثر شهرة على وجه الأرض. 
  
ومن منطلق الالتزام بدفع عجلة التغيير نحو إحداث تغيير حقيقي من أجل مستقبل أكثر إشراقاً وازدهاراً، تقدم كانون مسابقة التصوير الفوتوغرافي "لحظات مهمة" لتوفير فرصة رائعة لأي شخص لديه كاميرا وشغف تجاه الاستدامة للتعاون مع كانون ولكي يصبح مصدر إلهام لمستقبل أفضل. وتهدف هذه المسابقة المقامة بالتعاون مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الفوتوغرافي (HIPA) إلى الاستفادة من قوة سرد القصص المرئية في الحث على إحداث تغيير إيجابي، وتزيد قيمة الجوائز المقدمة فيها عن 29,000 درهم إماراتي.

كما أن إكسبو 2020 وفر لكانون منصة للمساعدة على توفير مصدر الإلهام لعالم من التغيير من خلال جلسات ومناقشات وورش عمل تركز على المستهلكين، كما أتاح إمكانية الوصول إلى صناع الأفلام والفنانين والمبدعين المشهورين عالمياً. ومن خلال تسليط الضوء بشكل خاص على أهمية المرأة في صناعة الأفلام والخيارات الواعية الملهمة لضمان إشراك المرأة في القطاع فضلاً عن دعم الشباب لزيادة الوعي حول قضايا الاستدامة المهمة من خلال سرد القصص المرئية، كانت كانون في صدارة الفعاليات ومركز قيادة المحادثات المتعلقة بتلك الموضوعات الهامة.

وفي هذا السياق، صرح بينوج ناير، مدير وحدة أعمال العملاء في كانون الشرق الأوسط، قائلاً: "إن إكسبو معرض لا مثيل له، إذ يخطف الأنظار إليه من مختلف أنحاء العالم ويوفر فرصاً لا حصر لها لإنشاء ذكريات لا تُنسى. وهذا ما نفخر به في كانون، إذ نساعد الجميع على إعادة تصور الممكنات من خلال التصوير. فمن خلال أكشاك التصوير المجانية المتنوعة وخدمات التصوير الاحترافية وجولات التمشية الموجَّهَة والأنشطة أخرى التي لا حصر لها، نسعى دائماً إلى وضع احتياجات الزائر على رأس أولوياتنا والحرص على أن تكون تجربتهم في إكسبو 2020 حقاً من اللحظات التي لا تأتي في العمر سوى مرة واحدة".